Nachrichten

ما يلزمك معرفته عن هاتف فيفو القادم iQOO Neo6 – المواصفات وموعد الطرح والمزيد!

في أواخر العام الماضي وتحديداً في شهر ديسمبر أزاحت العلامة التجارية الصينية التابعة لشركة فيفو الستار عن كل من iQOO Neo5s و iQOO Neo5 SE وبناءً على بعض الأخبار المُسربة من داخل أروقة شركة فيفو فيُقال أن الشركة تعمل على هاتف جديد سينضم إلى نفس العائلة قريباً باسم iQOO Neo6.

اليوم فقط لدينا بعض الصور التي تم تسريبها على الإنترنت بفضل المسرب الصيني الشهير Panda والذي يدّعي بأنه من المحتمل أن يتم الإعلان عن الهاتف بشكل رسمي يوم 13 أبريل القادم.

الجدير بالذكر أنه تمت الموافقة على هاتف جديد لشركة فيفو الأسبوع الماضي من قِبل هيئة الاتصالات الصينية TENNA يحمل رقم طراز V2196A وقد كشفت قائمة الهاتف عن بعض مواصفاته الرئيسية.

من المتوقع أن يتم إطلاق الهاتف في الصين أولاً بالاسم التجاري iQOO Neo6 وبناءً على مواصفات الهاتف التي تم رصدها على قائمة موقع TENNA فإنه يحتوي على شاشة عرض قطرها 6.62 بوصة.

الصور التي تم تسريبها من قِبل Panda كشفت عن تصميم الجانب الأمامي والخلفي للهاتف. حيث يمتاز الجانب الأمامي بتصميم الفتحة المثقبة في مركز منتصف الشاشة من أجل إيواء كاميرا الصور الشخصية. الشاشة عبارة عن لوحة عرض E4 AMOLED دقتها +FHD تدعم معدل تحديث 120Hz ويحتوي على ماسح ضوئي لبصمات الأصابع مدمج في الشاشة.

العديد من التقارير تشير إلى احتمالية احتواء الهاتف على معالج كوالكم الجديد Snapdragon 8 Gen 1 SoC وسيستمد هذا المعالج طاقته من بطارية بسعة 4700 مللي أمبير في الساعة والتي تدعم الشحن السلكي السريع بقدرة 80 وات. من المحتمل ألا يدعم الهاتف الشحن اللاسلكي على الإطلاق.

الجانب الخلفي من الهاتف باللون البرتقالي (بناءً على الصور المُسربة) ويمتاز بكاميرا ثلاثية ووحدة إضاءة Flash LED ولكن للأسف الشديد لا توجد لدينا أي معلومات حول مواصفات الكاميرا.

سيتوفر الهاتف على هيئة إصدارين: الإصدار الأول يحتوي على ذاكرة عشوائية بسعة 8 جيجابايت جنباً إلى جنب مع ذاكرة تخزين 256 جيجابايت. أما الإصدار الثاني فسيحتوي على ذاكرة عشوائية 12 جيجابايت مع تخزين بسعة 256 جيجابايت. وسيتوفر باللون الأسود والأزرق والبرتقالي.

Ibrahim Turki

Ich arbeite seit Jahren in der elektronischen Presse und lese und schreibe leidenschaftlich gerne über verschiedene technische Neuigkeiten. Ich schreibe über Computer, Smartphones, Betriebssysteme, Anwendungen und sogar Netzwerke und das Internet. Ich bemühe mich immer, elegante und einfache visuelle Inhalte bereitzustellen, die zu Technologie-Anhängern in unserer arabischen Welt passen.
Abonnieren
Benachrichtige mich bei
0 comentarios
Inline-Feedbacks
Alle Kommentare anzeigen
Schaltfläche "Zurück zum Anfang"