Nachrichten

ريلمي تتجهز للإعلان عن تابلت Realme Pad Mini بشاشة 8.7in وبطارية 6400 مللي أمبير!

طرحت شركة ريلمي أول حاسوب لوحي يعمل شعارها في شهر سبتمبر من العام الماضي ولقبته باسم Realme Pad. اليوم، تدّعي بعض المصادر أن عروض تابلت Realme Pad Mini بدأت في التسرب وسيكون التابلت الجديد ما هو إلا مجرد نسخة أصغر حجماً من تابلت Realme Pad.

بناءً على التسريب، يبدو أن تصميم الحاسوب اللوحي الصغير متشابه إلى حد كبير مع الحاسوب اللوحي الأصلي. ولكن ستجد على Realme Pad Mini شاشة 8.7 بوصة بدلاً من شاشة 10.4 بوصة المتواجدة على تابلت Realme Pad.

التسريب لم يتضمن أي عروض للجانب الأمامي من التابلت، ولكن على الأرجح سيأتي بتصميم متطابق مع التابلت الأصلي، بحيث سيحتوي على حواف نحيفة للغاية. ولكن هذه المرة سيتم تشغيل التابلت بمعالج UNISOC T616 SoC الذي من المفترض أن يقدم أداء مماثل لأداء معالج MediaTek Helio G80 المسؤول عن تشغيل تابلت Realme Pad.

بناءً على التسريب، يحتوي التابلت على نطاقات الهوائي في الجانب بالقرب من الكاميرا، على الرغم من أن الصور هذه تؤكد على تواجدها في الجزء العلوي والسفلي فقط.

المواصفات المحتملة لتابلت Realme Pad Mini:-

Realme Pad Mini
  • der Bildschirm: لوحة عرض LCD قياس 8.7 بوصة
  • Heiler: UNISOC T616 ثماني النوى بتردد أساسي سرعته 2.0 جيجاهرتز يحتوي على وحدة معالجة رسومية Mali-G57
  • Random-memory und Lagerung: 3 + 32 جيجابايت / 4 + 64 جيجابايت / فتحة توسعة لقارئ بطاقات الذاكرة microSD
  • Rückseitige Kamera: مستشعر بدقة 8 ميجابكسل
  • Vordere Kamera: مستشعر بدقة 5 ميجابكسل
  • سُبل الاتصال: 4G LTE (optional), Wi-Fi 802.11 ac (2.4GHz/5GHz), Bluetooth 5.0, GPS, GLONASS, USB 2.0 Type-C
  • Gewicht und Abmessungen: سُمك التابلت 7.6 مم
  • die Batterie: سعته 6400 مللي أمبير تدعم الشحن السريع بقدرة 18 وات
  • Preis und Verfügbarkeit: للأسف لا توجد لدينا أي معلومات حول سعر ووقت توفر تابلت Realme Pad Mini، ولكن على الأرجح سيتم إطلاقه خلال النصف الثاني من عام 2022.

Ibrahim Turki

Ich arbeite seit Jahren in der elektronischen Presse und lese und schreibe leidenschaftlich gerne über verschiedene technische Neuigkeiten. Ich schreibe über Computer, Smartphones, Betriebssysteme, Anwendungen und sogar Netzwerke und das Internet. Ich bemühe mich immer, elegante und einfache visuelle Inhalte bereitzustellen, die zu Technologie-Anhängern in unserer arabischen Welt passen.
Abonnieren
Benachrichtige mich bei
0 comentarios
Inline-Feedbacks
Alle Kommentare anzeigen
Schaltfläche "Zurück zum Anfang"