اخبار

HarmonyOS 2.0 هل سينجح! أم أنه Windows Phone اخر؟

تريد Huawei أن تتحكم في مصيرها بعد ان بدأت تستنزف خيراتها في مواجهة الحظر الأمريكي، وقد اتخذت هذا الأسبوع خطوة كبيرة في هذا الاتجاه – فقد أعلنت عن HarmonyOS 2.0، والذي سيحل محل Android على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والساعات الذكية التي تقدمها الشركة.

وليس فقط على الموديلات الجديدة، أعلنت الشركة عن خططها لتوفير النظام الجديد لما يصل إلى 100 جهاز حالي، وتحديدًا، الأجهزة التي قامت بطرحها بالفترة الأخيرة سواء كانت الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية.

نظام HarmonyOS 2.0
نظام HarmonyOS 2.0

سيتم نقل معظم الإصدارات الأخيرة من هواوي من Android إلى Harmony. الغريب، في الوقت الحالي، نحن نعرف فقط خطط تحويل الأجهزة في الصين حيث كان عدم الوصول إلى خدمات Google Play بلا معنى بشكل أساسي في الصين، لكن ماذا عن الأجهزة التي تم طرحها خارج الصن، والتي يتم حرمانها من تطبيقات وخدمات جوجل؟

خطط هواوي مع نظام HarmonyOS 2.0

ماذا سيحدث للأجهزة الحالية التي تم بيعها خارج بلدها الأم (الصين)؟ الأمر ما زال غير واضح. لكن Huawei Watch 3 مدرجة بالفعل في ألمانيا (مع صفقة طلب مسبق)، لذلك سيكون HarmonyOS متاحًا في الخارج بشكل أو بآخر.

لقد رأينا Harmony يعمل على MatePad Pro 2021 الجديد وساعات Watch 3 / 3 Pro. وتحاول الشركة أن تجعله نظام تشغيل يعمل على مجموعة متنوعة من الأجهزة وتوصيلها معًا، تمامًا مثل ما تقدمه شركة أبل.

التكنولوجيا الرئيسية التي تعتمد عليها الشركة هي ما تسميه Huawei DSoftbus، وهي طريقة قياسية لتوصيل أجهزة متعددة (من أنواع مختلفة) لتوفير “تحكم مثالي” من جهاز واحد. يسمح هذا لجهاز واحد بالتحكم في الآخرين ويمكن مشاركة البيانات بحرية بينهم جميعًا.

يمكن لنظام HarmonyOS أن يوفر لك التحكم في الأجهزة المنزلية بسلاسة ويوفر أيضًا سيستم متكامل مع بعضة البعض، على سبيل المثال، يمكنك إرسال مقطع فيديو من هاتفك إلى التلفزيون الذكي وإرسال الصوت إلى سماعات الأذن اللاسلكية، كل ذلك دون استخدام جهاز التحكم عن بعد.

عملت Huawei بجد لضمان بقاء الفيديو والصوت متزامنين في حالات الاستخدام هذه، بالإضافة إلى ان الشركة تحاول أضافة العديد من الخصائص لتوفير توافق أكبر يشبه لما تقدمة Apple، وهي خصائص متوفرة أيضًا على أندرويد ولكن بشكل محدود.

إذا قمت بإقران جهاز كمبيوتر وهاتف أو جهاز لوحي مع بعضهم البعض، يمكنك نقل الملفات من وإلى الجهازين عن طريق الإسقاط والإفلات، وهي ميزة جديدة وفرتها هواوي على أنظمة ويندوز نظرًا لأنه من الصعب أن تتطور نظام تشغيل جديد لأجهزة الكمبيوتر وتوفير التطبيقات الضرورية للمستخدمين في الوقت الحالي. لذلك اعتمدت على نظام ويندوز لإكمال التوافق بين أجهزتها.

الميزة الرئيسية الأخرى في HarmonyOS هي بساطة الإعداد. يتجنب النظام العملية المطولة لإقران الأجهزة ويقدم واجهة بسيطة وسهلة الاستخدام.

التكامل بين HarmonyOS ونظام التشغيل Windows

بالنسبة لنظام التشغيل Windows والتكامل معه، اتبعت Huawei النهج الأصلي للإقران بين أجهزتها مع نظام مايكروسوفت – يظهر الهاتف ببساطة كمحرك أقراص عند توصيله بجهاز الكمبيوتر المحمول الخاص بك، بحيث يمكنك استخدام الـ Explorer لنقل الملفات.

الفكرة هي نفس فكرة التحكم في فلاشات الـ USB، والتي تُعد طريقة سهلة وبسطة لنقل الملفات بين الجهازين بسلاسة.

يمكنك الاطلاع أيضًا على مقارنة iPhone 12 Pro Max وشاومي Mi 10 و Huawei Mate 40 أفضل الهواتف الرائدة في 2021.

يتعامل نظام Android مع نظام بيئي متصدع يجعل من الصعب تنفيذ مثل هذه الميزات المتكاملة. على سبيل المثال، تمتلك Samsung SmartThings وتتلقى معاملة خاصة في تطبيق My Phone من Microsoft لنظام التشغيل Windows مع هواتف سامسونج، ويُعد التكامل حاليًا بين سامسونج وWindows أفضل من التكامل بين هواوي وWindows ولكن الشركة مازالت تعمل في مراحلها الأولي من توفير تكامل مع الأنظمة الأخرى.

بالرغم من أن سامسونج متفوقة من حيث التكامل مع أنظمة ويندوز، إلا أن هذا ليس الحال نفسة مع الهواتف الذكية الأخرى التي تعمل بنظام أندرويد، لذلك نعتقد أن هواوي تقدم تكامل جيد عندما يتعلق الأمر بالمراحل الأولى من تطويرها لنظام HarmonyOS.

التحديثات التي تواجهه هواوي

تواجهه الشركة العديد من التحديات لتوفير عدد كبير من التطبيقات كما هو الحال مع نظام أندرويد، وبدأت في الفترة الأخيرة تشجيع المطورين للعمل على توفير تطبيقات لنظام HarmonyOS، بل أنها لم تكتفي بذلك وبدأت في شراء العديد من الشركات الصغيرة لدعم مشروعها في تطوير تطبيقات وخدمات بديلة لم تقدمة جوجل، بالإضافة إلى انها اتخذت العديد من الطرق الأخرى للتغلب على محدودية التطبيقات في متجرها. ولكن هل المشكلة تتعلق بالتطبيقات فقط؟

بالطبع، تواجه Huawei الآن التحدي المتمثل في التحدث مع صانعين آخرين لدعم طريقة Harmony للقيام بالأشياء مثل Samsung SmartThings، إلا أننا نتوقع أنها ستتفوق في على نظام أندرويد من حيث التكامل بين أجهزتها ونعتقد أنها ستقدم تجربة جيدة تشبه لما تقدمة Apple في أجهزتها.

الأن جاء دورك، أخبرنا برأيك في التعليقات، هل تري أن Huawei ستقدم نظام جيد من حيث التكامل بين الأجهزة؟ هل ستقدم تجربة مماثلة لما تقدمة Apple الامريكية؟ هل تعتقد أنها ستتفوق على نظام أندرويد؟ أم ترى أن HarmonyOS سوف يسير في طريق الفشل مثل Windows Phone؟

خالد طه

كاتب تقني، متحمس للتكنولوجيا، ومتابع جيد لكل جديد في عالم الهواتف الذكية. أعمل في مجال الصحافة الإلكترونية منذ عام 2013 وحتى الآن، عملت في العديد من المواقع التقنية واعمل حاليًا في موقع (ريفيو بلس).

تعليق واحد

  1. الفكرة ان هواوي وضعها مختلف تماما عن مايكروسفت
    النظام بالنسبة للشركة موضع بقاء واعتقد انهم مش داخلين بالنظام على انه مجرد تجربة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى