اخبار

ايفون 11 وخدعة أبل التى يكشفها اندرويد وحقائق مثيرة للجدل

ما زال مستخدمو الهواتف التى تعمل بنظام أندرويد يسخرون من المفهوم الذي أطلقته شركة أبل عندما قالت “أبل تبتكر” فى الحدث الخاص بالإعلان عن سلسلة هواتف آيفون 11 و ايفون 11 برو وبعض المنتجات الأخرى، موضحين إن الشركة الأميركية توفر ميزات “جديدة” في آيفون موجودة بالفعل فى هواتف الأندرويد لما يزيد عن عامين ولا صحة للمفهوم الذي ذكرته ابل ولكن قد يكون هذا المفهوم صادق حيث انها فعلا ميزات جديدة على أبل ولكن ليست جديدة على المستخدمين الذين يتمتعوا بها منذ أعوام.

iphone 11 pro max
iphone 11 pro max

دئما السخرية تجدها متعقبة لشركة ابل فور اطلاقها هواتفها الجديدة والتى تأتى دائما بالربع الأخير من كل عام حيث سخرت منها هواوى سابقا فى عدة مناسبات ولكن هذة المرة السخرية متزايدة عن السنوات السابقة.

مميزات هواتف آيفون 11 2019 الجديدة التى سخر منها المستخدمين

تتمتع هواتف آيفون الثلاثة الجديدة التي أطلقتها الشركة الامريكية يوم 10 سبتمبر بمعالج أسرع وكاميرا أفضل من سابقاتها حيث تم اضافة كاميرا خلفية ثالثة لأول مرة، كما تتمتع بمقاومة أفضل للمياه وأيضا الزجاج الخلفي والزجاج المسؤول عن حماية الشاشة بات أفضل مع تحسينات على أستهلاك البطارية مع زيادة في السعة بالإضافة إلى بعض التحسينات الأخرى والتي يمكنك القول بأنها تحسينات طفيفة عن الموديلات السابقة.

كاميرا هاتف ايفون 11

وبالنسبة إلى شخص يمتلك جوال آيفون سابقا، خصوصا إذا كان عمر هذا الجهاز أكثر من عامين فسوف يجد في آيفون 11 تحسينات كبيرة، ولكن هذا بالنسبة لمستخدم قديم للشركة، ماذا عن مستخدمين أندرويد 🙄🙄.

بالنسبة الى من كان يمتلك هاتف يعمل بنظام اندرويد من شركة سامسونج أو من الشركات الصينية مثل هواوى أو اوبو الخ،.. لا يمكن الإشارة إلى ميزة جديدة ومهمة في آيفون غير موجودة في هواتف أندرويد منذ سنوات.

مميزات ايفون المستنسخة من أندرويد

أولا بدأ الحديث عن الكاميرا الثلاثية التى أصبحت جزء لا يتجزأ من أى هاتف رائد جديد فى الأعوام الماضية، بل وبدأت الشركات بإطلاق هواتف الفئة السعرية المتوسطة مع كاميرات رباعية بدقة 64 ميجا بكسل مثل ريلمى وهناك أيضا كاميرا بدقة 48 ميجا بكسل فى هاتف يضم اربع كاميرا خلفية فى حين ان ابل تضيف ثلاثة فقط بأضعاف أسعار الهواتف الأخرى.

ابل آيفون 11 برو 2019
ابل آيفون 11 برو 2019

الأمر لا يتعلق بالعدد، ليس من يمتلك عدد كاميرا أكبر يكون الأفضل ولكن الحديث السابق عن هواتف تأتي مع مواصفات قوية وسعر منخفض لا يتخطى 300 دولار أمريكي في حين أن سعر ايفون 11 برو يزيد عن 1300 دولار امريكى.

الكاميرا الثلاثية الخلفية أصبحت إلى حد كبير المعيار بالهواتف الذكية منذ أكثر من عام، حيث ظهرت منذ عدة أعوام فى هواتف هواوي الرائدة ومتوقع أن يضم Mate 30 Pro كاميرا أقوى هذا بالإضافة إلى أنهم فى مقدمة الشركات المصنعة للهواتف الذكية على مستوى الكاميرا وتحسين الصور بالذكاء الصناعى والعديد من المميزات الأخرى.

أما تقنية “الرؤية الليلية” الجديدة في آيفون الجديدة، فهي مشابهة لتلك في هاتف “بيكسل” الذكي من جوجل هذا بالإضافة إلى أن جوجل تتفوق فى هذة الميزة والتي أطلقتها بالفعل فى 2018.

ليس هذا فحسب، بل إن تتبع شركة أبل للشركات الأخرى ليس بالأمر الجيد حيث أن المستخدم يريد ان يرى مميزات غير مسبوقة من الشركة التى يفضلها وهو الأمر الذى لا نجد أبل تنجح فيه، حيث إنها تأتى بالمؤخرة.

وقال احد الأشخاص ان هاتف ريدمي نوت 8 برو، الذي أعلنت عنه شاومى مؤخرا يضم كاميرا خلفية رباعية مزودة بمستشعر رئيسي بدقة 64MP، ومستشعر أخر مخصص للصور السيلفي بدقة 20 ميجابكسل، ويبدأ سعر Xiaomi Redmi Note 8 Pro بـ 195 دولار فقط، مقارنة بهاتف آيفون 11 برو بدقة 12MP.

محمد حامد

ليسانس في الأدب الإنجليزي ودبلومة في الترجمة من جامعة AUC، اعمل كـ مراجع للهواتف الذكية منذ 2018 وحتى الآن، متخصص في اختبار الموبايلات ومراجعتها وأعمل حاليًا في موقع (مواصفات برو) وموقع (ريفيو بلس).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى