اخبار

هواوى تبدأ فى استئناف العمل مع واحدة من أهم الشركات لإستكمال تصنيع هواتفها

هواوى تواجهه تحديا من أقوى التحديات منذ ان بدأت فى تصنيع الهواتف الذكية، حيث انها الان محظورة من التعامل مع الشركات الامريكية مثل جوجل وشركة جوجل وخصوصا الخدمات التى تقدمها جوجل مثل الجى ميل وتطبيق الخرائط واليوتيوب وغيرة من التطبيقات الأخرى، وايضا كوالكوم المتخصة فى تصنيع المعالجات والعديد من الشركات الأخرى.

لكن الجزء الأهم ان هواوى تستطيع العمل بدون الشركات السابقة حيث ان هناك بدائل، حتى لو كانت البدائل أقل فى الجودة إلا ان هناك بدائل لكن الجزء الأهم والذى لم يكن هناك بديل له هو شركات صناعة الرقاقات البريطانية ARM والتى لا يوجد لها منافيسن بشكل قوى حيث انها مسيطرة على الهواتف الذكية وجزء كبير من معالجات الحاسوب.

البحث عن بديل لشركة ARM امر صعب للغاية لأن هواوى فى هذة الحالة لن تستطيع دعم تشغيل تطبيقات الأندرويد، حتى ولو بدأت فى تشغيل النظام الخاص بها لن تستطيع ايضا دعم تطبيقات الأندرويد إلا اذا اشترت تصميمات المعالجات من ARM او ان المطورون يقومون بتطوير تطبيقات لتعمل على هواتف هواوى وهو الامر الأصعب.

Huawei CPU - Arm
Huawei CPU – Arm

على كل حال يبدو ان هناك بداية تفائول لـ هواوى حيث ان ARM البريطانية صرحت بأنها ستستأنف تزويد شركة Huawei بشرائح التكنولوجيا، يأتى هذا بعد قطع العلاقات مع الشركة الصينية في شهر مايو نتيجة النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

اعتبرت ARM أن تقنياتها هي من أصل بريطاني، وبالتالي فإن توفيرها التصميمات لـ Huawei لن يكون خرقًا للعقوبات الأمريكية.

تستخدم HiSilicon التابعة لشركة Huawei، التي تصمم شرائح الهواتف الذكية للشركة، مخططات ARM كقاعدة لتصميماتها.

وإليك ما قالته عن القيود الامريكية:

الهندسة المعمارية والجيل القادم ليس من أصل الولايات المتحدة، وبالتالي لا تطبق القيود الأمريكية.

تصريح ARM

من ناحية أخرى، النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين أصاب شركة Huawei بشكل كبير، مما حرم الشركة من القدرة على العمل مع الموردين الأمريكيين، على الرغم من أن الشروط الأولية والقيود الشديدة قد خففت في وقت لاحق وقبل شهر استأنفت شركة Qualcomm العمل مع Huawei. مع عودة ARM الآن، يبدو أن مستقبل رقائق Huawei أكثر إشراقًا.

لا يزال Mate 30 Pro لا يدعم خدمات Google Play، ومع ذلك، فربما يتم حل هذة المشكلة فى المستقبل.

شيماء عبد الرحمن

خبيرة بالمجال التقني ولدى شغف بالكتابة عن التكنولوجيا والتقنيات الجديدة بالهواتف الذكية، أكتب عن الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، اعمل في مجال الصحافة الإلكترونية منذ عدة سنوات وخلال ذلك الوقت، شاهدت العديد من التغييرات المدهشة التي حدثت في صناعة الجوالات واتطلع لإخبارك بما هو جديد بعد أن حصلت على تجميعه وفرة من المعرفة في هذا المجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى