شروحات تقنية

ما هو الدارك ويب وأهم مخاطرة ومن الذي أنشأ شبكة الويب المُظلم

نعرض لك دليل شامل لكل ما تريد معرفته عن الدارك ويب وأهم استخداماته! ومن وراء شبكة الويب المُظلم وعرض الفرق بين Deep Web و Dark Web والانترنت السطحي Surface Web والمزيد.

العديد منا يستثمر الوقت والموارد في تعزيز الدفاعات الإلكترونية ضد المخاطر والتهديدات الكثيرة التي من بينها هجمات التصيد والاحتيال وهجمات برامج الفدية ونقاط الضعف في عمليات التخزين. ولكن ماذا عن تلك التهديدات التي لا يمكن رؤيتها؟

فهل تعلم أن هناك منصة أكبر وأكثر تنظيماً تقع تماماً تحت سطح الإنترنت الذي تتصفحه كل يوم ولكن لا يمكنك الوصول إليها بشكل مباشر؟ نعم نحن نتحدث عن الويب المظلم أو الدارك ويب.

ما هو الدارك ويب؟

المسؤول عن الإنترنت الذي نستخدمه كل يوم هي محركات البحث والتي من وظيفتها فهرسة صفحات الإنترنت. ولكن الويب المُظلم أو الدارك ويب، لا يتم فهرسة صفحاته، حيث يتم تشفير جميع البيانات بداخله، وبالتالي من الصعب الوصول إليه باستخدام محركات البحث العادية.

عندما تحاول البحث عن أي شيء باستخدام محرك بحث جوجل، من الصعب بل يكاد يكون من المستحيل أن تظهر لك أي نتائج من شبكة الويب المُظلم في نتائج بحث جوجل او أي محرك بحث اخر على الانترنت.

بعبارة أخرى، هذا المكان المُظلم لا يمكن الوصول له ببساطة، وخصوصية إخفاء الهوية للويب المظلم هي أبرز ميزاته الرئيسية. ولكن لا يمكنك الوصول له إلا بمساعدة بعض الأدوات والمتصفحات الخاصة، مثل متصفح Tor.

عند استخدامك لمتصفح Tor ستقابل العديد من صفحات الإنترنت التي تتردد عليها أثناء استخدامك للإنترنت السطحي، ولكن في نفس الوقت، ستواجه عدداً لا يحصى من الأسواق والمنتديات وشبكات مشاركة الملفات الغير مشروعة.

هذا المستوى من السرية وحماية الخصوصية يعزز من الأنشطة الإجرامية الإلكترونية. ولكن الغرض الرئيسي من الدارك ويب لم يكن من أجل تعزيز الأنشطة الإجرامية وازدهار الجريمة، وإنما كان لغرض حماية الخصوصية.

كما أنه يساعد الصحفيين والباحثين الذين يرغبون في حماية عادات تصفحهم ومعلوماتهم الشخصية من أي عمليات مراقبة أو تتبع. مثل معظم الأشياء – فهناك وجهان لأي شيء، وهناك طرق صحيحة وأخرى خاطئة في استخدام الويب المظلم.

من الذي أنشأ شبكة الويب المُظلم؟

من أنشأ الدارك ويب؟

تماماً مثل الويب السطحي الذي نستخدمه كل يوم بشكل طبيعي، تم إنشاء الدارك ويب ثم تطور إلى كيان مُعقد بمرور الوقت.

تم استخدام المواقع السرية في البداية لأغراض الأمان وحماية الخصوصية ولكن سرعان ما تحولت إلى بؤرة إجرامية. بدأ المستخدمون المتمرسون والذين لديهم خبرة كبيرة بتجربة بعض الأشياء غير القانونية مثل مشاركة الملفات المقرصنة.

هناك أشخاص من مختبر أبحاث البحرية الأمريكية الذين لديهم خبرة تعليمية هم من بدأوا بتأسيس The Onion Router والمعروف حالياً بمتصفح Tor وهو متاح للاستخدام بدءًا من القرن الواحد وعشرين.

بمرور الوقت أصبح الإنترنت المظلم بديلاً أو ملاذاً آمناً لأولئك المستخدمين الذين يبحثون عن مكان آمن لحماية الخصوصية ولا يخضع للرقابة أو عمليات التتبع.

ما هي أهم استخدامات الدارك ويب؟

في الحقيقة، الويب المُظلم ممكن أن يكون مكاناً جيداً للاستخدامات القانونية والمشروعة التي لا علاقة لها بالأنشطة الإجرامية.

الدارك ويب بمثابة مكان آمن لتصفح المجهول، ومكان مثالي للوصول إلى المعلومات دون الاضطرار على دفع المزيد من النفقات المالية، وإيجاد المقالات والأبحاث التي يصعب العثور عليها بشكل مجاني، كما ويمكن الوصول إلى المنتديات المجانية ومواقع التواصل حديثة الإنشاء.

فبعض المستخدمين الذين يعيشون في دول تخضع لرقابة صارمة على الإنترنت، فقد يكون الإنترنت المظلم هو المكان الوحيد الآمن للوصول إلى المعلومات والتواصل مع الآخرين.

ولكن هناك جانب مظلم وخطير للإنترنت المُظلم أيضاً. فهناك العديد من الأسواق والمنتديات الغير منظمة التي تقودك لتلبية جميع الأنشطة غير المشروعة وغير القانونية.

إليك امثلة على الجانب المظلم أو مخاطر الدارك ويب والاستخدامات المنتشرة على هذه الشبكة:-

التزوير وبيع الأسلحة والمخدرات والمواد الممنوعة وبطاقات الائتمان وسرقة الهوية والمعلومات الشخصية والحسابات الخاصة والبرامج الضارة والفيروسات والتزوير والقرصنة.

يستخدم المجرمون الويب المظلم من أجل تداول المعلومات وبيعها واستغلال حقوق الملكية الفكرية. الأسوأ من ذلك، أن هناك بعض المواقع التي لها صلة بعمليات خطيرة مثل جرائم القتل وتجارة المخدرات والدعارة والجنس وجرائم الاغتصاب. تتم عملية شراء هذه المواد عادة باستخدام العملة المشفرة.

ما هو الفرق بين Deep Web و Dark Web و Surface Web؟

ما هو الدارك ويب وأهم استخداماته؟

إذا كنت شخصاً معتاداً على تصفح الإنترنت، فبالتأكيد وأنك سمعت عن مصطلحات مثل الويب المظلم والويب العميق والويب السطحي. على الرغم من إنها متشابهة إلا أن هناك بعض الاختلافات الرئيسية فيما بينها.

الويب المُظلم: يعرف أيضًا باسم الدارك ويب هو ما ناقشناه معكم منذ قليل، هذا القسم المجهول من الإنترنت يمكن الوصول إليه من خلال متصفح Tor من أجل التصفح أو عمليات الشراء.

الويب العميق: يُعرف أيضًا باسم الديب ويب ويسمى أيضاً الويب الخفي أو الويب الغير مرئي وهو مختلف عن الإنترنت المُظلم ولكن لا يمكنك الوصول إليه من خلال عمليات البحث العادية. يتضمن الديب ويب الصفحات التي لم يتم فهرستها من قِبل محركات البحث وهو يشتمل بداخله على الويب المُظلم.

لذا، يمكنك اعتبار أن الويب المظلم جزء من الديب ويب. يعد الويب العميق أحد الخيارات للوصول إلى قواعد البيانات والأدلة القابلة للبحث والأبحاث الفكرية والنصوص والمنشورات العلمية مع قيود أقل على إمكانية الوصول.

الويب السطحي: هذا هو الإنترنت السطحي العادي الذي نستخدمه كل يوم وهو ويب مرئي ومُفهرس. يتم تنظيم محتوى هذه الشبكة السطحية بواسطة القوانين والقيود المفروضة من قِبل حكومة كل دورة.

لكن على هذه الشبكة، يتم أحياناً جمع معلومات وبيانات المستخدمين من أجل تحسين استهدافهم بالإعلانات، وهو ما يدفع البعض للاعتماد على الويب العميق بمثابة كونه أكثر حماية للخصوصية وخالياً من أدوات الرقابة والتتبع.

هل يعتبر تصفح الدارك ويب أمراً قانونياً؟

الوصول إلى الدارك ويب لا يعتبر أمراً غير قانونياً، إنه المكان المناسب لإخفاء الهوية وحماية الخصوصية لإجراء عمليات البحث بكل أمان وسرية دون أي رقابة من أي شخص أو جهة. ولكنه في نفس الوقت من الممكن أن يجذب الأشخاص إلى الأنشطة الإجرامية.

لذا، تعتبر شرعية الموقف كلياً مستندة على الغرض الذي تحتاج فيه الويب المظلم. فقط عليك أن تكون حذراً، ولا ينبغي تنزيل أي ملفات لم يتم التحقق منها. أيضاً يمكنك حماية نفسك باستخدام شبكات VPN الخاصة وبرامج مكافحة الفيروسات ولا تحاول إتمام أي عمليات شراء من الأسواق المتواجدة في الويب المظلم.

ابراهيم التركي

أعمل في الصحافة الإلكترونية منذ سنوات وشغوف بالاطلاع على مختلف الأخبار التقنية والكتابة عنها. ستجدني أكتب عن الكمبيوتر والهواتف الذكية وأنظمة التشغيل والتطبيقات وحتى الشبكات والإنترنت. أسعى دائماً لتقديم محتوى مرئي أنيق وبسيط يليق بمتابعي التقنية في عالمنا العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى