اخبار

كيف يقضي الناجحون أوقات فراغهم

 عندما تفكر في النجاح المهني، فإنك تفكر في الاستراتيجيات والسلوكيات التي يجسدها الناس أثناء العمل. أي أنك تفكر فيما يفعله الناس خلال ساعات العمل، وما إذا كانوا يمددون تلك الساعات بالحضور مبكرًا أو البقاء متأخرًا لمعالجة مشاكل العمل. قد لا يخطر ببالك ما يفعلونه عندما يعودون إلى المنزل، أو في عطلات نهاية الأسبوع، عندما يكونون بعيدين  عن المكتب وبعيدين عن أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم. ولكن هذا هو الشيء الذي يجب أن تتعلم منه. كثيرا يكون للطريقة التي يقضي بها الأشخاص أوقات فراغهم تأثير كبير على نجاحهم في العالم المهني. ومنه، في مقال اليوم سنتحدث عن الطرق التي يميل الأشخاص الناجحون إلى قضاء أوقات فراغهم بها.

1. يأخذون دورات ودروس تعليمية

لا ينبغي أن يتوقف التعليم عند التخرج، ولا ينبغي أن يقتصر على المؤسسات التعليمية. أكثر الناس نجاحًا في العالم هم الذين يلتزمون بعدم التوقف عن التعلم أبدًا. إنهم دائمًا يدمجون مهارات جديدة في سيرهم الذاتية وفي رصيدهم المعرفي مثل مهارة التفاوض، ويتعلمون مهارات الثراء خارج مجال عملهم مثل مهارة التداول على منصة MetaTrader 5، أو التسويق الإلكتروني وغيرها من المهارات. ولا يترددون في تعلم جوانب جديدة من العالم من حولهم. ليس من الصعب العثور على الدورات التعليمية بشكل خاص عبر الإنترنت أو في الواقع. كما تقدم العديد من الكليات المحلية دورات مجانية، ويمكنك الاطلاع على المنتديات أو التجمعات المحلية للعثور على ورش عمل جماعية. ولا تقلل من قيمة الدورات المجانية عبر الإنترنت. إذا كانت لديك ساعة مجانية واتصال بالإنترنت، فيمكنك البدء في تعلم مهارة جديدة.

2. يمارسون الرياضة

التمارين البدنية مهمة للصحة الجسدية والعقلية. يمكن أن يؤدي أخذ نصف ساعة  لممارسة الرياضة بعد العمل أو في عطلة نهاية الأسبوع إلى تحسين ضخ الدم، وتدفق الإندورفين، وتنشيط جسدك. ستبني العضلات وتحرق السعرات الحرارية وتزود عقلك بالأكسجين، مما يمنحك الراحة بعد يوم من التوتر. يساعدك التمرين بانتظام أيضًا على البقاء منضبطًا، وهو ما يمكن أن يكون ذا قيمة في بيئة العمل المتطلبة، ويمكن أن يقلل أيضًا من الآثار طويلة المدى للضغط، مما يعني أن الرياضيين المنتظمين يميلون إلى أن يكونوا أقل توتراً بشأن وظائفهم. بالرياضة ستبدو أفضل وتمتلك نفسية جيدة، مما يمنحك ثقة أكبر.

3. يقرؤون

القراءة مهارة تدوم مدى الحياة، والأشخاص الناجحون لا يتوقفون أبدًا عن قراءة الكتب الجديدة. تساعد الكتب في منحك فهمًا أكبر للعالم من حولك. غالبا ما تجد في الكتب شخصيات جديدة، وبيئات جديدة، وثقافات جديدة، وفلسفات جديدة، وأفكار جديدة، وقد تساعدك الكتب أيضًا في بناء مهارات جديدة، وفي صناعة محتوى تستغله من أجل الربح من مواقع التواصل الاجتماعي، كما أن القراءة المنتظمة تساعدك على بناء مفرداتك وفهمك للدلالات اللغوية، مما يمنحك مهارات تواصل أكبر، ومواضيع جيدة لتتحدث عنها خلال بناء علاقات عمل هادفة.

4. يتطوعون

العمل التطوعي مفيد للصحة النفسية، بغض النظر عن مكان التطوع أو كيفية القيام به، دائما ما يُعتبر مفيد لك ولمجتمعك. سواء كنت تساعد في تنظيف طريق سريع، أو تطبخ في مطبخ الحساء لإطعام الفقراء، أو تقدم إرشادات لمجموعة من المهنيين الشباب، فإن وقتك يدعم بشكل كبير تحسين المجتمع من حولك. يدرك المحترفون والمستعدون للنجاح أهمية رد الجميل للمجتمع، ويشعرون بالسعادة أثناء القيام بذلك. العمل التطوعي هو أيضًا تجربة تواصل قيمة، حيث يقدمك لأشخاص آخرين يمكنهم بطريقة أو بأخرى مساعدتك في تحسين حياتك المهنية.

5. يبنون شبكة معارف قيمة

توجد العديد من فرص التواصل وبناء علاقات بين الأشخاص خارج نطاق ساعات العمل في الشركة. وهي تشمل وجبات الإفطار في عطلة نهاية الأسبوع، وحفلات العمل، والتجمعات بعد ساعات العمل للمحادثة، وعادة ما تكون أثناء تناول الأطعمة والمشروبات. الأشخاص الناجحون على استعداد للخروج من مناطق راحتهم في محاولة لمقابلة أشخاص جدد، بغض النظر طبيعة  الظروف المهنية التي تحيط بهم. هذا لا يعني أنهم مهتمين بالضرورة بمقابلة أشخاص للحصول على مبيعات جديدة أو العثور على موظف جديد -بدلاً من ذلك، فإنهم ببساطة يحبون التحدث إلى الناس ومقابلة الناس، والنجاح يتبعهم بشكل طبيعي جراء ذلك. كلما كانت شبكة معارفك أوسع، كلما زادت الفرص التي ستتاح لك على الطريق.

وفي النهاية، إذا كنت لا تقضي وقت فراغك هكذا، فهذا لا يعني أنه ليس لديك فرصة للنجاح. ومع ذلك، فإن اختيار بعض هذه الاستراتيجيات يمكن أن يحسن قدراتك ومهاراتك، ويحسن عقليتك، ويوسع شبكتك المعرفية إلى مستويات تزيد من فرصك في النجاح في مكان العمل او في مشروعك الخاص. ابدأ في دمج القليل منها في روتين وقت فراغك وسوف تتفاجأ بالنتائج.

خالد طه

كاتب تقني، متحمس للتكنولوجيا، ومتابع جيد لكل جديد في عالم الهواتف الذكية. أعمل في مجال الصحافة الإلكترونية منذ عام 2013 وحتى الآن، عملت في العديد من المواقع التقنية واعمل حاليًا في موقع (ريفيو بلس).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى