اخبار

Windows 11 أهم الميزات الجديدة: تشغيل تطبيقات اندرويد وإعادة تصميم والمزيد

سيعقد حدث لكشف النقاب عن “الجيل التالي” من Microsoft في وقت لاحق من هذا الأسبوع، وتحديدًا في 24 يونيو. بفضل التسريب الكبير لنظام التشغيل Windows 11، لدينا بالفعل فكرة جيدة عما يمكن توقعه من حدث Microsoft المرتقب.

من المتوقع أن تعلن Microsoft عن إصدار جديد من Windows على نطاق واسع، يُسمى هذا الإصدار “Windows 11”. وقد قامت الشركة مؤخرًا بإثارة حماس الجمهور من خلال الإشارة إلى وجود “إصدار جديد من Windows” سيتم الكشف عنه قريبًا، وقد طرحت عددًا من التلميحات التي تشير إلى أنه من المحتمل أن يكون Windows 11.

صورة من نظام التشغيل الجديد Windows 11
صورة من نظام التشغيل الجديد Windows 11

الأن نحن ننتظر حدث 24 يونيو لمعرفة ما تخبأه لنا الشركة تحت عباءة “Windows 11، ويُعد نظام التشغيل الذي تقدمة مايكروسفت لأجهزة الكمبيوتر هو النظام الأكثر استخدامًا على أجهزة الكمبيوتر ويليه مباشرة نظام MAC الذي تقدمة أبل.

أهم مميزات ويندوز 11 وما نتوقعه

تم تسريب نسخة تجريبية من نظام التشغيل الجديد ويندوز 11 وهو ما يساعدنا في معرفة بعض ميزات هذا النظام لحين ان تعلن لنا الشركة عن التفاصيل الكاملة يوم 24 المقبل من الشهر الجاري.

يحمل نظام التشغيل الجديد واجهة مستخدم جديدة ومتجر Windows جديدًا وغير ذلك الكثير من الأمور الأساسية. سنغطي الحدث بالكامل مباشرةً في “ريفيو بلس“، ولكن إليك ملخص لما نتوقع رؤيته في هذا الحدث.

لقد عرفنا منذ شهور أن Microsoft تعمل على تحسينات واجهة المستخدم لنظام التشغيل المرتقب، ويبدو أن معظمها سيظهر في Windows 11. تتضمن النسخة المسربة من نظام التشغيل تصميمًا محدثًا، مع قائمة ابدأ الجديدة التي تظهر الآن في منتصف شريط المهام.

إنه مشابه جدًا لما رأيناه في Windows 10x، والذي ألغته Microsoft لصالح جلب أجزاء من نظام التشغيل هذا إلى الإصدار الرئيسي من Windows. تم إنشاء الإصدار 10x في الأصل للأجهزة ذات الشاشة المزدوجة، لكن Microsoft قد أوقفت هذا العمل الآن.

تعمل قائمة Start (ابدأ) الجديدة كمشغل في النسخة المسربة، مما يسمح لك بالعثور على المستندات المستخدمة مؤخرًا أو التطبيقات المفضلة بسرعة.

اختفت الآن Live Tiles التي ظهرت في الأصل في Windows 8، ولكن لا يزال بإمكانك نقل قائمة Start (ابدأ) إلى الجانب الأيسر من الشاشة بدلًا من وجودها في المنتصف.

هناك تحسينات أخرى دقيقة لواجهة المستخدم تتعدى القائمة والزر “ابدأ”. نتوقع أن نرى تركيزًا كبيرًا على الزوايا المستديرة مع Windows 11 وتحسينات جديدة لتعدد المهام عبر الأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المكتبية. لا تحتوي النسخة المسربة على جميع التغييرات في واجهة المستخدم، ونتوقع تغييرات إضافية على شريط المهام ومركز الإشعارات والأجزاء العامة من Windows مثل حجم النافذة المنبثقة والمزيد.

متجر WINDOWS جديد

نتوقع أيضًا أن تقضي Microsoft وقتًا في الحديث عن نهج المتجر الجديد في نظام التشغيل Windows 11. تحدث “Satya Nadella” الرئيس التنفيذي لشركة Microsoft، عن “تحديثات مهمة” لنظام التشغيل Windows والتي ستركز على الفرص الاقتصادية للمطورين والمبدعين.

قال Satya Nadella الشهر الماضي: “سنوفر المزيد من الفرص لكل مطور Windows اليوم ونرحب بكل منشئ محتوى يبحث عن النظام الأساسي الأكثر ابتكارًا وجديدًا وانفتاحًا لبناء التطبيقات وتوزيعها وتحقيق الدخل منها”.

بحسب التسريبات، يقال إن Microsoft تعمل على متجر جديد مفتوح لجميع التطبيقات والألعاب. يمكن أن يمهد الطريق للمطورين لإرسال أي تطبيق تم تطويره لنظام Windows إلى المتجر، بما في ذلك المتصفحات مثل Chrome أو Firefox، وحتى السماح لمنصات التجارة الخارجية في دمج التطبيقات بالمتجر.

سيسمح تمكين منصات التجارة الخارجية عبر التطبيقات الموجودة في متجر Windows للمطورين بتجاوز نسبة 15 بالمائة التي تحصل عليها Microsoft من المطورين الذين يستخدمون المدفوعات داخل التطبيق.

سيكون هذا تغييرًا كبيرًا، في الوقت الذي تواجه فيه Microsoft و Epic Games وغيرهما على الضغط على Apple لإجراء تغييرات على سياسات App Store الخاصة بها، تتخذ مايكروسفت نفس المنهج، ولكن مع بعض الاختلافات، نظرًا لأن مايكروسفت توفر للمستخدمين إمكانية تثبيت التطبيقات من خارج المتجر وهو الأمر الغير متوفر على منصة IOS التي تقدمها Apple.

أعلنت Microsoft مؤخرًا عن تخفيض نسبة الـ 30 بالمائة التي تطالب بها المطورين الذين يبحثون عن فرصة لإدراج الألعاب الخاصة بهم إلى متجر Windows. وقد انخفض هذا إلى 12 في المائة فقط، أي أقل من نسبة 15 في المائة التي تتطلبها التطبيقات. إنه يتطابق مع ما تقدمه Epic Games في متجرها الخاص، ومن المرجح أن تؤدي هذه الخطوة إلى مزيد من الضغط على متجر Valve’s Steam.

التركيز على مستخدمي WINDOWS

بينما حاولت Microsoft جذب المبدعين والمطورين وغيرهم إلى Windows في الماضي، نتوقع أن تركز الشركة على التحسينات الأساسية في Windows 11 والتي ستفيد أولئك الذين يعتمدون على نظام التشغيل يوميًا.

فوجئت Microsoft برؤية استخدام Windows ينفجر أثناء الوباء، ويبدو أن Windows 11 هو فرصة لإثبات أن الشركة قد استثمرت أكثر في تطوير نظام التشغيل الخاص بها، ونأمل أن نرى تركيزًا أكبر على الإنتاجية وبعض الميزات الجديدة للمستخدم، جنبًا إلى جنب مع التحسينات المعتادة للأمان التي تقدمها الشركة عادةً مع إصداراتها الجديدة.

لقد رأينا تلميحات حول تحسين واجهة تعدد المهام عبر أجهزة كمبيوتر سطح المكتب وحتى الأجهزة اللوحية في الإصدار المسرب من Windows 11، مع واجهة مستخدم جديدة تتيح لك الوصول إلى التطبيقات بسهولة. تعمل Microsoft أيضًا على تحسين كيفية تعاملها مع دعم الشاشات المتعددة في نظام التشغيل Windows 11، مما يضع حداً للإحباطات الذى عانى منه المستخدمون المتمرسون لسنوات.

هناك أيضًا فرصة لـ Microsoft للتركيز بشكل أكبر على الألعاب باستخدام Windows 11. لقد كانت منطقة تركيز كبيرة على جانب Xbox مؤخرًا وعلى أجهزة بلايستيشن 5، وقد اعترفت Microsoft منذ سنوات بأن لديها الكثير من العمل للقيام به على ألعاب Windows PC.

بدأ ظهور بعض هذه التطويرات بالفعل مع تطبيق Xbox الجديد والذي نتوقع رؤيته في حدث الكشف عن Windows 11، و Xbox Game Bar. ولكن هناك بعض التغييرات الأساسية التي يمكن أن تجريها Microsoft على Windows لتحسين أداء وألعاب الكمبيوتر.

نتوقع أن نسمع المزيد عن ميزة Auto HDR من Xbox التي تأتي إلى Windows، إلى جانب تحسينات مثل DirectStorage التي ستعمل على تسريع أوقات تحميل الألعاب.

نود أيضًا أن نرى بعض التحسينات المتعلقة بأمان الألعاب، لمنع aimbots و wallhacks في الألعاب، لكننا لا نتوقع أن يقوم Windows 11 بحل هذه المشكلة المعقدة بمفرده. لدى Microsoft فرصة لإثبات أنها أكثر التزامًا بألعاب الكمبيوتر مع Windows 11، لا سيما أنه النظام الأساسي المفضل للاعبين على أجهزة الكمبيوتر.

ترقية مجانية من ويندوز 10 إلى ويندوز 11

نتوقع أن يكون هناك ترقية مجانية لأي جهاز كمبيوتر يعمل بنظام التشغيل Windows 10 في الوقت الحالي. ركزت Microsoft بشكل كبير على الترقيات المجانية لنظام التشغيل Windows 10 خلال فترة إطلاقه، ولن يكون من المنطقي أن تبدأ فجأة في فرض رسوم على Windows 11 بدون توفير إمكانية الترقية مجانية.

تحقق Microsoft معظم إيراداتها من Windows من خلال OEM أو التراخيص التجارية، لذا فإن الترقية المجانية إلى Windows 11 ستوفر قاعدة مستخدمين للشركة تمكنهم من اكتشاف المشكلات والعمل على حلها سريعًا بالإضافة إلى أنه سيكون لدى الشركة العديد من المستخدمين مما يوفر لها تجربة أداء المتجر الجديد وتوفير فرص بيع للمطورين الذين يعتمدون على متجر تطبيقات ويندوز.

شيماء عبد الرحمن

خبيرة بالمجال التقني ولدى شغف بالكتابة عن التكنولوجيا والتقنيات الجديدة بالهواتف الذكية، أكتب عن الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، اعمل في مجال الصحافة الإلكترونية منذ عدة سنوات وخلال ذلك الوقت، شاهدت العديد من التغييرات المدهشة التي حدثت في صناعة الجوالات واتطلع لإخبارك بما هو جديد بعد أن حصلت على تجميعه وفرة من المعرفة في هذا المجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى