اخبار

معالج جوجل الجديد هل يكون قويًا مثل معالجات Exynos وسناب دراجون الرائدة

بعد حوالي عام ونصف من الشائعات، أكدت جوجل رسميًا لأول مرة الأسبوع الماضي أنها كانت تعمل لمدة 4 سنوات على معالج خاص بها من أجل استخدامه في الهواتف الذكية التي تُنتجها الشركة.

يعتمد المعالج الذي يُطلق عليه Tensor على خبرة الحوسبة العملاقة التي امتدت لعقدين من الزمن. سيتم استخدام مجموعة الشرائح تلك لأول مرة في هاتفي Pixel 6 و 6 Pro اللذان سيتم الكشف عنهما في الربع الأخير من هذا العام.

معالج جوجل الجديد
معالج جوجل الجديد Google Tensor

مميزات معالج جوجل الجديد Google Tensor

على الرغم من أن جوجل لم تشارك المواصفات الدقيقة بعد لذلك المعالج، فقد أوضحت أن تركيزها ينصب على استخدام الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي لتقديم تجربة استخدام مثالية بدلاً من إعطاء الأولوية لتحقيق نتائج عالية فيما يخص النتائج الرقمية للأداء.

تماشيًا مع التوقعات التي حددتها الشركة، يزعم تقرير جديد أن معالج جوجل الجديد سيقع في فئة تصنيف أقل من Samsung Exynos 2100 الذي يدعم إصدارات مصر والشرق الأوسط وأوروبا من هواتف سلسلة Galaxy S21.

بحسب التقرير الصادر من Phonearena فان :-

Google Tensor سيتم تصنيعه بواسطة شركة سامسونج وسيستند على دقة تصنيع تصل إلى 5 نانومتر. كما شاركت الشركة الكورية الجنوبية بشكل رسمي في عملية التطوير.

المصدر Phonearena

أظهرت المستندات الداخلية الخاصة بالمعالج الذي يحمل الاسم الرمزي Whitechapel والمعروف داخليًا باسم “GS101″، أنه متصل في الواقع بمنصة تسمى “Slider”، و “Slider” ما هي إلا إشارة على معالج سامسونج إكزينوس.

أفادت مصادر عديدة أخرى كذلك أن هذا المعالج يُطلق عليه داخليًا Exynos 9855 وما يدعم تلك الأحاديث هو أن معالج Exynos 9855 في الأساس يحمل الاسم الرمزي Whitechapel.

ظهر هذا المعالج لأول مرة خلال العام الماضي، وزُعم حينها أنه سيتوسط التصنيف بين Exynos 2100، والمعروف داخليًا باسم Exynos 9840، ومعالج Exynos 2200 القادم المُطور بواسطة شركة AMD والذي يحمل اسم مؤقت وهو Exynos 9925.

الجدير بالذكر أن Galaxy S22 التي ستصدر العام المقبل سيتم دعمها بواسطة معالج إكزينوس 2200.

مقارنة بين معالج Google Tensor ومعالج سناب دراجون

من أجل أن نعطيكم أقرب صورة ممكنة عن الأداء، من المتوقع أن يكون أداء معالج Google Tensor أقرب إلى Exynos 2100 الموجود في سلسلة Galaxy S21 وأقل قليلًا من أداء معالج Exynos 2200.

يشبه Exynos 2100 إلى حدٍ كبير معالج سناب دراجون 888، وهذا يعني أن معالج جوجل القادم لن يُقدم تجربة أداء مماثلة لـ معالج سناب دراجون 898 المُنتظر.

لا توجد تأكيدات رسمية بعد ولكن بنسبة كبيرة هذه المعلومات والتفاصيل صحيحة نظرًا لأن جوجل تصب كامل تركيزها على مجال الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي أكثر من المواصفات والهاردوير وهو ما شاهدناه في محرك البحث الخاص بها وتقنيات التعلم الآلي في قسم القيادة الذاتية للسيارات والعديد من الأمور الأخرى. وبالتالي، من المحتمل أن يتحسن أداء Tensor بمرور الوقت.

أيضًا وعدت الشركة على وجه التحديد بإدخال عدد كبير من التحسينات على تجربة التصوير الفوتوغرافي والسوفت وير وهو أمر متفوقة فيه جوجل نظرًا للنجاح الذي حققته في تطبيق جوجل كاميرا التي أتاحته للعديد من الهواتف الذكية التي تعمل بنظام أندرويد.

محمد حامد

ليسانس في الأدب الإنجليزي ودبلومة في الترجمة من جامعة AUC، اعمل كـ مراجع للهواتف الذكية منذ 2018 وحتى الآن، متخصص في اختبار الموبايلات ومراجعتها وأعمل حاليًا في موقع (مواصفات برو) وموقع (ريفيو بلس).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى